60 عاما من الصحافة وعشق مصر.. رحيل الصحفي الألماني فيندفور

60 عاما من الصحافة وعشق مصر.. رحيل الصحفي الألماني فيندفور من عصر ناصر إلى عهد السيسي عاش فولكهارد فيندفور في مصر، حتى أصبح بمثابة واحد من أبنائها، والآن فارق الحياة فيها وسيوارى جثمانه في ثراها. إنه ليس صحفيا عاديا وإنما حالة فريدة في عشق مصر من غير أبنائها. قصة صحفي مخضرم. https://ift.tt/eA8V8J

Post a Comment

0 Comments