باسم محاربة كورونا.. تغوّل عربي على الحريات وحقوق الإنسان

باسم محاربة كورونا.. تغوّل عربي على الحريات وحقوق الإنسان تمر اليوم الذكرى الثانية والسبعين لميلاد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والبشرية عالقة بين أنياب كورونا الحاصد للأرواح والمدمر للاقتصاديات. بيد أن ذلك ليس كل شيء؛ إذ عمدت نظم عربية لاستغلال الجائحة للإطباق على الرقاب. https://ift.tt/eA8V8J

Post a Comment

0 Comments